الأربعاء، 4 يناير، 2012

زهــــــورى ســـــوداء







احب رؤية الزهور فوق اغصانها


فلا يطاوعنى قلبى على اقتطافها 

وانتظرت الربــيــع كثيرآ كثيرآ 

وتابعت الغصون وقتآ طويلآ 

واخيرآ جاء ربيعى الذى طالما أردته باستجداء 

فإذا بـــى أجـــد زهــــورى وقد نَبَــــــــــتت
.
.
ســــــــــــــــــــوداء ..!!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق